%
header
الوجه الاخر للكورونا والشغل من البيت
Mariam
May 28, 2020

الوجه الاخر للكورونا والشغل من البيت

احيانا ممكن  نحس بالإحباط  من القيود المفروضة علينا بسبب الكورونا، بس بشكل عام الشغل من البيت بيحافظ على صحتنا العقلية والبدنية والبيئة.

بالنظر إلى جزء التنقل اليومي (من المنزل إلى العمل) ، فإحنا بنقضي في المتوسط ​​32 دقيقة وما يصل إلى 150 دقيقة ، ندفع مبالغ كتيرة من المال ؛ بحسب الجهاز المركزى للتعبئة و الاحصاء بيتم  انفاق 6.3٪ - 15٪ من دخل الاسر على النقل وإجمالي تكاليف المرور في مصر 47 مليار جنيه مصري (6.5 مليار دولار أمريكي) سنويًا ومن المتوقع أن يصل إلى 105 مليار جنيه مصري (14.6  مليار دولار أمريكي) بحلول  2030 وفقًا لدراسة صادرة عن البنك الدولي ،كل دا بدون الحصول على تعويض عن الوقت او الفلوس المهدرة.

فى حين ان التنقل وحركة المرور بتأثر على على صحتنا بشكل مباشر وبتضيف إلى بصمة كربونية ضخمة. بنتنفس هواء بجودة رديئة مع مستويات مزمنة من التلوث والمرتبط بمشاكل الجهاز التنفسي خاصة عند الأطفال بالإضافة إلى إن التعرض لأنظمة التنقل الموترة و مع مستويات ضوضاء عالية بشكل خطير بتؤثر على صحتنا العقلية وتزيد من "مستويات الإجهاد" التي نمر بها في أشكال مختلفة مثل التعب والإحباط والتوتر.

من خلال العمل في البيت أو بالقرب منه ثلاثة أيام في الأسبوع ، ممكن نحافظ على صحتنا البدنية والعقلية ونقلل من الانبعاثات الكربونية بنسبة تصل إلى 50٪ سنويًا.